الكلمة الحرّة لا تموت

Abir Kopty مدوّنة عبير قبطي

كم منا يعيش هذه الايام توليفة مخيفة من الاحباط والصراع مع الاحباط؟

كنت دائما من اولئك الذين يصرون على التفاؤل مهما حصل، أؤمن بان التفائل بحد ذاته شكلا من اشكال المقاومة.

ولا زلت اقاوم هذه الغصة الثقيلة، الثقيلة جدا، كلما شاهدت فيديو او قرأت مقالا او رأيت صورة يعبرون بقسوة عما يحدث في عالمنا العربي.

View original post 207 more words

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s